بغداد تدعو الشركات العالمية لتنفيذ أنبوب جديد لتصدير نفط كركوك

خط أنابيب النفط الواصل بين كركوك العراقية وميناء جيهان التركي – عدسة مروان ابراهيم – أ.ف.ب

سامية لاوند – حرية برس

دعت وزارة النفط العراقية الشركات العالمية للاستثمار من خلال تنفيذ مشروع لمد أنبوب جديد لصادرات النفط من حقول كركوك إلى الحدود التركية، وذلك وفق بيان صادر عن المتحدث باسم وزارة النفط.

ونقل البيان عن المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد قوله : إن شركة المشاريع النفطية دعت الشركات المحلية والعالمية إلى المشاركة في تنفيذ مشروع مد أنبوب للصادرات النفطية من حقول كركوك إلى الحدود العراقية التركية، موضحاً أن “الأنبوب بطول 350 كيلومترا وقطر 48 عقدة، وتزيد طاقته على المليون برميل باليوم”.

وأضاف “جهاد” : المشروع ينفذ بصيغة الاستثمار، الشركة المستثمرة تقوم بالإنفاق على المشروع ومن ثم تسترد التكاليف بعد تشغيل الانبوب بحسب الفترة الزمنية التي يتم الاتفاق عليها، موضحاً أن “العقد يلزم ائتلاف الشركات التي ستفوز بتنفيذ المشروع بمشاركة شركات محلية بنسبة لا تقل عن 25 بالمئة”،  وأوضحت إلى أن مسار الانبوب سيكون بمحاذاة الانبوب الاستراتيجي القديم الذي كان يستخدم لنقل النفط إلى ميناء جيهان التركي.

وكان العراق يصدر مابين 250 إلى 400 ألف برميل يومياً عبر ميناء جيهان التركي، قبل أن تنسحب القوات الحكومية فجأة من الموصل وتنهار دفاعاتها ويسيطر “داعش” على مساحات كبيرة من البلاد في عام 2014.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن منتصف تشرين الثاني/نوفمبر, إنه اختار بناء أنبوب جديد لتصدير النفط من شمال البلاد.

وفي 20/أغسطس المنصرم كانت شركة نفط الشمال التابعة للحكومة العراقية قد أعلنت عن استئناف ضخ النفط الى ميناء جيهان عبر خط إقليم كوردستان، وذلك بعد توقف دام نحو نصف عام.

وتعد مدينة كركوك مركز محافظة كركوك وخامس أكبر مدينة في العراق من حيث عدد السكان البالغ حوالي 900 ألف نسمة حسب إحصاء 2014، وإحدى أهم المدن التي تمتلك حقول النفط، وتعد من المناطق المتنازع عليها بين كل من بغداد وأربيل.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2017-12-25
فريق التحرير