اتفاق لوقف اطلاق النار جنوب دمشق برعاية مصرية

قال موقع الأهرام الإخباري المصري أنه تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في جنوب دمشق خلال اجتماع عقد برعاية مصرية بالقاهرة اليوم الخميس.

وأضاف الموقع أنه ”تم الاتفاق في الاجتماع الذي عقد بالقاهرة على فتح المعابر ورفض التهجير القسري لسكان المنطقة مع التأكيد على فتح المجال أمام أي فصيل للانضمام للاتفاق“.

ونقل الموقع عن محمد علوش مسؤول الهيئة السياسية في جيش الإسلام السوري أن الجانب المصري تعهد بفك الحصار عن الغوطة الشرقية لإدخال المساعدات بكميات كافية.

كما قال علوش في تصريح لقناة “ON” المصرية “بأنهم حضروا إلى القاهرة “بدعوة من القيادة لاتفاق مع الروس حول تثبيت اتفاق وقف “خفض التصعيد” في الغوطة الشرقية، وإنشاء اتفاق جديد لمنطقة جديدة مهددة قسرياً بالتهجير هي منطقة جنوب دمشق وحي القدم”.

وأضاف أن”الاتفاق مبدئي وسنرجع بعد أيام لاستكمال هذا الاتفاق، ونشكر القيادة المصرية”.

يُشار إلى أن كل من فصائل “جيش الإسلام” و”جيش الأبابيل” و”أكناف بيت المقدس” قد وقعوا على الاتفاق الذي تم في مقر المخابرات المصرية بضمانة روسية، وفقاً لما ذكرته وكالة سبوتنيك الروسية.

رابط مختصر
2017-10-12
أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

فريق التحرير