إقبال كبير على معرض الكتاب العربي في اسطنبول

اسطنبول - مالك الخولي - حرية برس
معرض الكتاب العربي في اسطنبول تشارك به أكثر من 25 دار نشر من عدة دول عربية

افتًتح في مدينة اسطنبول التركية، يوم الخميس، معرض الكتاب العربي وملتقى الثقافة الإسلامية والأدب العربي بمشاركة أكثر من 25 دار نشر من عدة دول عربية منها الكويت وسوريا والسعودية ولبنان.

وقال بلال أبو الخير مدير “دار الخير” للنشر وهي الجهة المنظمة للملتقى أن الحاجة للمعرض تأتي بسبب الافتقار للكتاب العربي في تركيا وحاجة القارئ العربي لاقتناء الكتب التي تلبي اهتماماته بلغته الأم.

وأضاف أبو الخير أن الإقبال على المعرض فاق التوقعات حيث أقبل الآلاف من الجاليات العربية في اسطنبول والأتراك المقبلين على تعلم اللغة العربية والعلوم الشرعية والآداب إلى زيارة المعرض.

ويشمل الملتقى ندوات ومحاضرات يومية يلقيها كتّاب عرب منهم الدكتور طارق سويدان والمؤرخ د. علي الصلابي والروائي د. أيمن العتوم والكاتب والشاعر جهاد الترباني والدكتور محمد خير موسى والدكتور رضا الحديثي وغيرهم. كما يتخلل المعرض حفلات توقيع كتب لعدد من الكتّاب العرب.

وأشار أبو الخير إلى تسهيلات كبيرة قدمتها الحكومة التركية واتحاد الكتّاب الأتراك في سبيل إنجاح المعرض، مؤكداً أنهم يسعون لتكرار التجربة وإقامة المعرض بشكل سنوي.

من جهته أكد عمار شربجي من “دار السلام” للنشر أن أهمية المعرض تأتي من حيث توفير إصدارات الكتب العربية للجاليات العربية في اسطنبول وتأمين متطلبات القراء في كافة المجالات مشيراً إلى قلة المكتبات العربية في تركيا بشكل عام.

ورأى “ابراهيم” وهو أحد الزوار أن المعرض مهمّ بلا شك وتشارك به دور نشر عريقة لكنه يتطلع إلى إيجاد المزيد من الكتب المختصة بالأدب العربي وهو مجال دراسته.

في حين أبدت كل من “زينة” و”فاطمة” سعادتهما بزيارة المعرض حيث نجحتا باقتناء عدد من الكتب المفيدة حسب وصفهما.

ويقام المعرض حتى الأول من تشرين الأول/ أكتوبر في مقر اتحاد الكتاب الأتراك بمنطقة السلطان أحمد وسط مدينة اسطنبول.

يحوي المعرض آلاف الكتب المتنوعة بين الديني والثقافي والأدب العربي
إقبال ملحوظ على المعرض من قبل الجاليات العربية في اسطنبول
رابط مختصر
2017-09-24
غير معروف
إن الموقع غير مسؤول عن المحتوى أو المعلومات أو أي مواد أخرى معروضة على المواقع الأخرى التي يتم الدخول عليها من خلال الربط عن طريق الموقع كما أنه لن يكون مسؤولا عن استخدام خدمات تلك المواقع الأخرى .
أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

فريق التحرير