أنشطة مختلفة لمكتب المرأة وشوؤن الأسرة في بلدة نصيب 

يستهدف المكتب النساء والأطفال بالدرجة الأولى، لتعزيز صمود المرأة السورية ودورها المنتج في المجتمع – عدسة طارق المليحان

طارق المليحان – حرية برس:

تأسس مكتب المرأة وشؤون الأسرة في بلدة نصيب منذ أربعة أشهر، مستهدفاً النساء والأطفال بالدرجة الأولى، من خلال دورات لتعزيز صمود المرأة السورية ودورها المنتج في المجتمع، لذلك تعددت مجالات الدورات التدريبية المقامة في المكتب كدورات أشغال يدوية والنسيج ومحو الأمية والحاسوب والتمريض والإسعافات الأولية.

تفاعلت الكثير من المنظمات الإنسانية وأقامت أنشطة بالتنسيق مع مكتب المرأة وشوؤن الأسرة، فمنظمة (آفاق) أكدت قيامها بدورة مدتها خمسة أيام عن تنمية وتعزيز دور المرأة بالمجتمع، وأيضاً عن تلوث المياه وكيفية تنقيتها.  ومنظمة (أجيال) قامت بإعطاء دورات ضمن المكتب في (مجال الأعمال اليدوية – النسيج – محو الأمية) وكانت مدة هذة الدورات ثلاثة أشهر. والدفاع المدني الذي شارك بمحاضرات قيمة للمرأة عن تربية الطفل وكيفية التعامل معه وعن الإسعافات الأولية. كما أقيمت دورات في الحاسوب وبرامج الأوفيس الأربعة وكيفية التعامل معها. وأضافت بأن هناك خطة لإقامة صالة دعم نفسي للأم وطفلها ولممارسة بعض النشاطات الترفيهية لخروج الطفل وأمه من حالات الخوف والهلع نتيجة قصف النظام العشوائي للمنطقة.

تعددت مجالات الدورات التدريبية المقامة ومنها أشغال يدوية والنسيج ومحو الأمية والحاسوب والتمريض والإسعافات الأولية – عدسة طارق المليحان

وقالت السيدة فادية الشريف رئيسة المكتب لـ “حرية برس”، أن أول اجتماع للمكتب كان بتاريخ 24-9-2017 حيث تم انتخاب رئيس للمكتب ومعاون له وأمين للسر وأعضاء مجلس الإدارة. وأضافت السيدة “الشريف” ، وهي مديرة ومنسقة علاقات عامة مع مكاتب الغوطة الشرقية والقنيطرة، وباقي مكاتب محافظة درعا الحرة التي تعنى بشوؤن المرأة والأسرة، أن عدد الأخوات الناشطات في المكتب بلغ 115 إمرأة، وهو عضو في الاتحاد النسائي بالجنوب السوري، ويعمل المكتب تحت كنف المجلس المحلي في البلدة، وبتنسيق مع مجلس محافظة درعا الحرة.

ويواجه المكتب عدة صعوبات أهمها عدم وجود قاعات خاصة به، حيث يعمل القائمون على المشروع في قاعات غير مجهزة بالمعدات اللازمة والمناسبة.

ورغم الصعوبات فقد كانت المشاركة في أنشطة المكتب كثيفة، مما اضطر القائمين علية لتقسيم النساء كفئات عمرية أو تعليمية، كي يتاح للجميع حضور الدورات.

وقالت السيدة فادية أن المكتب ينتظر الآن دورة تدريبية من الأردن عن طريق السكايب نحن وباقي الإداريين بكل مكاتب المرأة التي يجري التنسيق معها في القنيطرة ودرعا والغوطة الشرقية.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2017-12-25 2017-12-25
فريق التحرير